نقابة معا وحركة شباب كفر قرع ينظمان لقاء لعمال البناء برعاية مجلس كفر قرع يهدف الى مكافحة حوادث العمل

   “خلال الشهور الثلاثة الاولى من عام 2014 قتل في حوادث العمل 25 عاملا (بما يعني ان الوتيرة السنوية هي 100 قتيل) ويعني ذلك اننا امام ارتفاع خطير في عدد القتلى مقابل المعدل السنوي – 60 عامل.” هذه المعلومة  التي كشف عنها مسؤول الوقاية حسن شولي في المحاضرة امام عمال البناء كانت بحد ذاتها الدليل القاطع لاهمية اليوم الدراسي الخاص في قضية حوادث العمل والطرق لمنعها.

وكانت نقابة معًا العمالية قد نظمت اللقاء بالتعاون مع حركة شباب كفر قرع لقاء لعمال البناء في القرية في موضوع الوقاية في فرع البناء. وياتي هذا اللقاء الذي تم تنظيمه في المركز الجماهيري الحوارنة برعاية المجلس المحلي وبحضور نائب رئيس المجلس السيد انور زحالقة كخطوة اخرى في سلسلة الفعاليات التي تنظمها النقابة في المدن والقرى العربية.

وقد شارك في اللقاء العشرات من العمال والمقاولين ومدراء العمل في فرع البناء الذين استمعوا الى كلمات كل من مدير نقابة معا العمالية ونائب رئيس المجلس ومندوب عن حركة الشباب كفر قرع اضافة الى محاضرة المرشد المختص في شؤون الوقاية السيد حسن شولي.

وكان السيد انور زحالقة نائب رئيس المجلس قد رحب بالعمال واكد على اهمية موضوع المحاضرة والتزام المجلس ورئيسه بمتابعة الموضوع والتعاون مع نقابة معا في اثارة موضوع الوقاية وتنظيم لقاءات اخرى. كما اكد السيد بشير غاوي ان حركة الشباب التي تضم العديد من الشباب في البلد ترى في المبادرة لتنظيم مثل هذا اللقاء خطوة هامة وبناءة وتعتزم متابعة موضوع الوقاية.

وذكر مدير عام نقابة معا اساف اديب ان الحملة التي تقودها معا بمساعدة صندوق “مانوف” التابع للتأمين الوطني، تهدف الى تخفيض عدد حوادث العمل في فرع البناء. وتبنت النقابة شعار “الوقاية هو مسؤولية” وذلك في اطار سعيها لرفع مستوى الوعي لدى العمال العرب لخطورة العمل في فرع البناء الذي يتعرض العمال فيه لنصف حوادث العمل القاتلة.

يذكر انه في المعدل يقتل 30 عامل بناء سنويا في حوادث عمل مقابل 30 عامل في كافة الفروع الاخرى رغم ان نسبة العمال في فرع البناء تشكل اقل من نسبة 10% من كافة العمال. ويعني ذلك ان عمال البناء معرضين اكثر الى الاصابات والعجز والموت جراء حوادث العمل، ولذلك هناك ضرورة ملحة للعمل من اجل الحد من الحوادث القاتلة.

السيد حسن شولي وهو مرشد مختص في شؤون الوقاية قدم محاضرة قيمة للعمال عن حوادث العمل وعرض على الحاضرين صورا من الميدان تدل على اهمال المقاولين والعمال في ان لاوامر الوقاية وشرح من خلال ذلك عن النقاط الهامة التي يؤدي اهمالها الى الحوادث القاتلة الخطيرة. وكان رد فعل العمال الحاضرية حيويا وايجابيا حيث اكدوا ان النماذج التي قدمها المحاضر خلال اللقاء هي حقيقية وتدل على ما يحدث يوميا في الورشات وبالتالي شكروا المبادرين على هذا اللقاء لما قدمه من معلومات وارشاد.

يذكر ان نقابة معا تنوي تنظيم لقاء قطري كبير في الموضوع في شهر حزيران القادم يشمل كل العمال الذين شاركوا في السنة الاخيرة في لقاءات الارشاد.

للتفاصيل – الرجاء الاتصال بوفاء طيارة – منسقة نقابة معا في المثلث الشمالي 4330036-050

Share this:
Share this page via Email Share this page via Stumble Upon Share this page via Digg this Share this page via Facebook Share this page via Twitter

עמודים: 1 2