نقابة معا تنظم ندوة في القدس بعنوان: عمّال فلسطينيون في القدس ومناطق الاستيطان في معركة البقاء، بمناسبة عقد مؤتمرها العام ال 16

يوم الإثنين 1/6 الساعة 17:00في  فندق نوتردام – القدس

تعقد نقابة معاً العمالية مؤتمرها ال 16 السنوي العام على ضوء انتشار وتوسّع نشاطها النقابي في أوساط المدرسين ومرشدي الفنون، وبمساعدة النساء العربيات في الحصول على عمل مع حقوق، وتعزيز تأطير مجموعات عمّال جديدة وبالدفاع العنيد عن العمال الفلسطينيين في المناطق الصناعية الاستيطانية خارج الخط الأخضر. هذا بالإضافة إلى العمل المكثف لمكتب معاً في القدس لمساعدة العمال والعاطلين عن العمل من السكان الفلسطينيين في القدس الشرقية في الحصول على حقوقهم.

قبل المؤتمر السنوي العام الذي سيُعقد بحضور ممثلين عن المجموعات المنتسبة لنقابة معاً وممثلي الفروع، تُقيم النقابة ندوة نقاش ستركز على موضوع العمال الفلسطينيين في المناطق الاستيطانية وفي القدس الشرقية. التركيز على هذا الموضع ينبع من إدراكنا  للحالة الاجتماعية والاقتصادية الصعبة الناتجة عن 48 سنة احتلال إسرائيلي للمجتمع الفلسطيني في القدس وفي الضفة الغربية وأنه من واجب كل من يطالب بالعدالة الاجتماعية في اسرائيل أن يصطف إلى جانب العمال والعاطلين عن العمل من سكان الضفة والقدس الفلسطينية.

المتحدثين في الندوة:

السيدة يهوديت أوبينهايمر – المديرة العامة لجمعية “عيرعميم” \ السيدة رانية صالح أبو ذياب – ناشطة في نقابة العمال معاً في القدس، المحامي امير باشا – يمثل عمال كراج تسرفاتي ونقابة معاً في قضية النضال من أجل حقوق التنظم النقابي، السيد حاتم أبو زيادة – رئيس لجنة عمال كراج تسرفاتي، السيد موسي راز – ناشط في حزب ميرتس وبالنضال ضد المستوطنات، السيد أحمد الشايب – عامل تم فصله من شركة “يميت سينون” في المنطقة الصناعية نيتساني شلوم (طولكرم)، السيد نير حسون – صحافي من جريدة هآرتس،السيد عبد الكريم شريف – ناشط في نقابة العمال معاً في القدس الشرقية ويقود نضال عمال الحفريات في سلطة الآثار. المدير العام لمعا – أساف أديب

يدير الندوة – إيريز فاجنر – مدير مكتب معا في القدس.

Share this:
Share this page via Email Share this page via Stumble Upon Share this page via Digg this Share this page via Facebook Share this page via Twitter

עמודים: 1 2